أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

السلطات الألمانية تعتقل شخصين في مزاعم تجسس لصالح روسيا

أرشيف

اعتقلت السلطات الألمانية شخصين للاشتباه في قيامهما بالتجسس، واتهمت أحدهما بالاتفاق على تنفيذ هجمات في مواقع محتملة، بينها منشآت عسكرية أمريكية، على أمل عرقلة مساعدات مقدمة لأوكرانيا، حسبما أعلن مدعون اتحاديون يوم الخميس.

وقال المدعون إن الرجلين، وهما ألمانيان من أصول روسية وحددت هويتهما فقط بـ "ديتر" و"ألكسندر" تماشيا مع قواعد الخصوصية الألمانية، اعتقلا يوم الأربعاء في مدينة بايرويت البافارية.

وأضافوا أن ديتر كان يناقش القيام بأعمال تخريب في ألمانيا مع شخص مرتبط بالاستخبارات الروسية منذ أكتوبر/ تشرين اول الماضي، وأن الهدف الرئيسي كان تقويض الدعم العسكري المقدم من ألمانيا لأوكرانيا.

وقال ممثلو الادعاء في بيان إن المشتبه به أعلن عن استعداده لتنفيذ هجمات تفجير وإحراق متعمد لبنى تحتية تستخدمها مواقع عسكرية وصناعية في ألمانيا.

وذكروا أن ديتر جمع معلومات عن أهداف محتملة، من بينها منشآت عسكرية أمريكية.

بينما زعم المدعون أن ألكسندر ساعده على القيام بذلك بداية من مارس/آذار الماضي على أقصى تقدير، بينما قام ديتر باستكشاف بعض المواقع، والتقاط صور ومقاطع مسجلة مصورة لمعدات عسكرية، وقام بتمرير هذه المعلومات إلى جهة اتصاله الاستخباراتية.

أمر أحد القضاة، يوم الأربعاء، باحتجاز ديتر في انتظار توجيه لائحة اتهام محتملة له.

بينما سيمثل ألكسندر أمام محكمة في جلسة مغلقة يوم الخميس.

يواجه ديتر أيضا اتهامات منفصلة بالانتماء إلى وحدة مسلحة تابعة لقوات انفصالية موالية لروسيا في منطقة دونيتسك شرقي أوكرانيا بين ديسمبر/كانون أول 2014 وسبتمبر/أيلول 2016.

أصبحت ألمانيا ثاني أكبر مورد للأسلحة لأوكرانيا بعد الولايات المتحدة منذ اطلقت روسيا غزوها قبل أكثر من عامين.

كما يتمركز عدد ضخم من القوات الأمريكية في ألمانيا.

أ.ب
(18)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي