أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

هولندا.. طرد عائلة سورية من مركز اللجوء لرفضها منزلاً

أرشيف

تم طرد عائلة سورية من مركز اللجوء في مدينة "أمرسفورت" بعد رفضها منزلاً.

وذكر موقع هيئة الإذاعة الهولندية (إن أو إس) أن المحكمة قضت بأن الوكالة المركزية لاستقبال طالبي اللجوء (الكوا) لم تعد ملزمةً باستقبال الأسرة.

ورفضت الوالدة السكن الذي خصصته لها (الكوا) لأسباب طبية، حيث تعاني المرأة من مشاكل في المشي.

ويقال إن أحد أطفالها أصيب بأضرار في عينيه نتيحة سقوطه في سوريا، كما يعاني من الخوف من المرتفعات، ولهذا السبب وجدوا أن الشقة الواقعة في الطابق الرابع من مجمع سكني بدون مصعد غير مناسبة.

وبحسب الموقع، فإن المحكمة لم توافق على ذلك، حيث إن الأسرة أجابت بـ"لا" أربع مرات على الاستمارة عندما سئلت عما إذا كانت هناك أي ظروف ينبغي أخذها في الاعتبار عند العثور على سكن، وبالتالي لم يكن من الممكن أن  تكون (الكوا) على علم بأن الشقة غير مناسبة. 

وبحسب العائلة، لم يتم سؤالهم عن وضعهم الطبي أثناء مقابلة السكن، فيما يرى القاضي أن هذا غير صحيح، ووقعت الأسرة على النموذج، وكان المترجم حاضراً أثناء المحادثة، وفي وقت لاحق أكدت الرعاية الصحية لطالبي اللجوء أن صعود السلالم لا يشكل عائقاً، وعلاوة على ذلك لم تُقدم بعد أي و ثائق تثبت عكس ذلك.

وينقل الموقع عن القاضي قوله "لذلك، من حيث المبدأ، لم يكن على الكوا أن تأخذ في الإعتبار إمكانية عرض منزل من طابق واحد".

وبشكل عام، خلص القاضي إلى أن "الكوا عرضت السكن المناسب، ورغبات السكن الشخصية لا تلعب أي دور، ولذلك فمن الصواب أن تغادر الأسرة مركز طالبي اللجوء رغم الوضع المزري الذي يجد الأطفال القاصرين أنفسهم فيه بسبب قرارت الكبار"؟.

ولأن المحكمة حكمت لصالح (الكوا)، يجب على الأسرة دفع التكاليف القانونية التي تزيد عن 1700 يورو.

حسن قدور - زمان الوصل
(19)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي