أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"متعاطف" مع التنظيم.. محكمة ألمانية تحكم بسجن شاب سوري

أرشيف

أصدرت محكمة "فرانكفورت" الإقليمية  حكماً بالسجن مع وقف التنفيذ لمدة عام وتسعة أشهر على شاب يبلغ من العمر 19 عاماً، أمس الأربعاء، وهو من المتعاطفين مع تنظيم "الدولة الإسلامية" بحسب صحيفة "فيلت" الألمانية.

وتوضح الصحيفة أن الغرفة الجنائية للأحداث منعت المدان من مغادرة ألمانيا دون الحصول على إذن مسبق من الشرطة. 

وتضيف "أصبح المراهق متطرفًا عبر الإنترنت في نهاية عام 2022، وبالتالي انطلق إلى سوريا بالسيارة في آذار مارس من العام الماضي، إلا أن رفيقه كان ضابط اتصال بالشرطة، لذلك و قبل الحدود الألمانية النمساوية بالقرب من باساو . تم القبض عليه".

وفي المحاكمة المستمرة منذ مطلع كانون الأول ديسمبر الماضي، اعترف الرجل المسجون منذ اعتقاله وتحدث عن "غباء كبير" ارتكبه، ووعد بالعودة إلى والديه في منطقة الراين والماين والالتحاق بالمدرسة الثانوية مرة أخرى.

وبحسب الصحيفة، أدانت المحكمة الشاب البالغ من العمر 19 عامًا بالتحضير لعمل خطير من أعمال العنف يشكل تهديدًا للدولة. ومع ذلك، قال القاضي إن مساهمته في الجريمة كانت "في الحد الأدنى" من هذه الجريمة، ولم يكن لدى المتهم أي أسلحة.

وتعرف مسؤول الاتصال على المتهم بعد أن كان قد عبر عن خيالات الإعدام والقتل في محادثات الإنترنت المختلفة، إلا أن مكتب المدعي العام لم يتمكن من تحديد أي تحضيرات ملموسة لـ"قتل 500 كافر" التي ذكرها قبل المحاكمة.

ولم يصبح الحكم ملزما قانونيا بعد، وكان المدعي العام قد طلب الحكم عليه بالسجن لمدة عامين ونصف.

حسن قدور - زمان الوصل
(13)    هل أعجبتك المقالة (21)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي