أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تعيين مهاجر سوري بمنصب سيناتور في مجلس الشيوخ الكندي

الزيبق

أصدر رئيس الحكومة الكندية "جوستن ترودو" قراراً أمس الأربعاء بتعيين رجل الأعمال السوري "محمد الزيبق" عضواً مستقلاً بمجلس الشيوخ الكندي لملء المنصب الشاغر في مجلس الشيوخ عن أونتاريو.

وهو السيناتور رقم 80 الذي يتم تعيينه بناءً على توصية ترودو، ومثل أعضاء مجلس الشيوخ الآخرين الذين رشحهم الليبراليون، سيجلس كمستقل.

وأعلن مكتب رئيس الوزراء جاستن ترودو عن التعيين أمس الأربعاء واصفًا الزيبق بأنه "زعيم مجتمعي سيجلب الخبرة التجارية والعمل الخيري إلى مجلس الشيوخ".

وقال إن خبرته في مجال الأعمال والأعمال الخيرية، إلى جانب قيادته المجتمعية في مجال التنوع والشمول، لن تؤدي إلا إلى تحسين مجلس الشيوخ، معرباً عن تطلعه للعمل معه ومع جميع أعضاء مجلس الشيوخ لتنمية الطبقة الوسطى وبناء مستقبل قوي للجميع.

داعم للاجئين
وعرف "محمد الزيبق" وهو شخصية عامة بدعمه للاجئين، ومساهماته المميزة في دعم الأعمال الخيرية الإنسانية، والبرامج والأنشطة الثقافية في كندا.

وأشارت وسائل إعلام كندي إلى أن الزيبق رجل أعمال يتمتع بخبرة في حوكمة الشركات والأعمال التجارية الدولية وصناعات التكنولوجيا المتنوعة. وبالإضافة إلى خبرته المهنية، فقد أظهر التزاماً عميقاً بتحسين التنمية الاجتماعية وتعزيز التنوع.

وأضافت أن السيناتور الجديد قام بأدوار داعمة لمنظمات مثل متحف أونتاريو الملكي وغرفة التجارة الكندية.

شريان الحياة سوريا
ورأسَ الزيبق اللجنة الاستشارية للاستراتيجية الدولية، وهو رئيس سابق لمجلس الأعمال الكندي العربي. وهو أيضًا أحد مؤسسي منظمة "شريان الحياة سوريا"، وهي منظمة غير ربحية ساعدت ما يقرب من 1200 لاجئ سوري في الحصول على رعاية خاصة وإعادة توطينهم في كندا.

كما شارك في تأسيس المعهد العربي الكندي، وهو مركز أبحاث يعمل على معالجة قضايا وتطلعات الجالية العربية الكندية من خلال البحث والمشاركة المجتمعية.

وهو خريج كلية هارفارد لإدارة الأعمال (HBS OPM XII) ويحمل درجة البكالوريوس. والدكتوراه في هندسة الاتصالات والفيزياء الكهربائية من جامعة الإسكندرية.

ومجلس الشيوخ هو المجلس الأعلى في النظام الديمقراطي البرلماني في كندا . يضم مجموعة متنوعة من الكنديين المتميزين في خدمة بلدهم.
وبموجب الدستور الكندي، يقوم الحاكم العام بتعيين الأفراد في مجلس الشيوخ. وبموجب الاتفاقية، يتم تعيين أعضاء مجلس الشيوخ بناء على نصيحة رئيس الوزراء.

وبمجرد تعيينهم من قبل الحاكم العام، ينضم أعضاء مجلس الشيوخ الجدد إلى أقرانهم لفحص ومراجعة التشريعات، والتحقيق في القضايا الوطنية، وتمثيل المصالح الإقليمية والإقليمية والأقليات - وهي وظائف مهمة في الديمقراطية الحديثة.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(25)    هل أعجبتك المقالة (28)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي