أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تكريم لاجىء سوري ومنحه جائزة نقدية لإنقاذه امرأة تعرضت للطعن في ألمانيا

محمد الحسن

كرّمت السلطات المحلية في مدينة مولهايم شمال الراين بألمانيا اللاجىء السوري "محمد الحسن" وتم منحه جائزة برنامج XY للشجاعة بعد إنقاذه امرأة تبلغ من العمر 81 عاماً تعرضت للطعن، وأصيبت بجروح خطيرة قبل أن يقوم الحسن بالسيطرة على الجاني ومساعدتها، معرضاً نفسه للخطر والطعن هو الآخر قبل أن تحضر الشرطة.

وبرنامج XY تبثه القناة الألمانية الثانية ZDF بالتعاون مع الشرطة الألمانية، يهدف أساسا للبحث عن شهود عيان على الجرائم التي تحصل يوميا في البلاد.

وقالت وسائل إعلام ألمانية إن الحسن البالغ من العمر 40 عاماً حصل على جائزة "إكس واي" في برلين لشجاعته الأخلاقية وتم تسليمه الجائزة من قبل وزيرة الداخلية الاتحادية "نانسي فيزر".

وعلقت د. نادين بيلك مديرة برنامج ZDF على فوز الحسن وآخرين بالجائزة: "أهنئ الفائزين بالجائزة بحرارة على إنجازاتهم الاستثنائية".

وأضافت: "في وضع استثنائي، أدركوا الخطر الذي كان يهدد أحد إخوانهم من البشر وتدخلوا لحماية حياة الآخرين. وهذا يجعلهم قدوة عظيمة لمجتمعنا. مجتمع لا نريد فيه التسامح مع العنف والدفاع عن بعضنا البعض".

ألقى القبض على الجاني
وتعود القصة إلى منتصف شهر آب أغسطس الماضي عندما خاطر "محمد الحسن" وهو عامل توصيل طرود بحياته لإنقاذ امرأة مسنة تعرضت لهجوم مفاجئ بسكين من قبل شخص مجهول في كشك، وقام بالقبض على الجاني والسيطرة عليه إلى حين وصول الشرطة للقبض عليه.

وقال موقع waz الألماني إن الحسن وهو أب لطفلين سافر مسافة 600 كيلومتر لتسلم الجائزة من وزيرة الداخلية الفيدرالية والراعية نانسي فايسر في استوديو Capital يوم الخميس الماضي.

وحول الجائزة التي حصل عليها وهي 10000 يورو قال الحسن بنبرة خجولة إن "إنقاذ الأرواح أهم من المال".

وأضاف أنه يخطط لإرسال جزء من الأموال إلى أخته وابنة أخته، وبحسب الحسن فإن الطفلة البالغة من العمر سبع سنوات تعيش في الأردن، وتعاني من مرض خطير منذ ثلاث سنوات، معبراً عن أمله بأن تتعافى مرة أخرى قريبًا.

وبحسب إحصائية رسمية صادرة نهاية 2021، بلغ عدد اللاجئين السوريين في ألمانيا أكثر من 868 ألف شخص، 40 في المئة منهم نساء، بمتوسط أعمار لا يتجاوز الـ 20 عاماً.

ووصل معظم اللاجئين السوريين إلى ألمانيا في ذروة موجة اللجوء إلى أوروبا بين عامي 2015 و2016 هرباً من الحرب التي يشنها النظام السوري ضد المدنيين والمستمرة منذ العام 2011.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(26)    هل أعجبتك المقالة (23)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي