أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

العداء أوسكار بيستوريوس يحصل على إطلاق سراح مشروط بعد 10 سنوات من قتل صديقته

بيستوريوس

حصل العداء الأولمبي المبتور الأطراف أوسكار بيستوريوس على إطلاق سراح مشروط يوم الجمعة، بعد 10 سنوات من إطلاقه النار على صديقته عبر باب المرحاض في منزله في جنوب إفريقيا في جريمة قتل هزت العالم.

وقال المتحدث باسم إدارة السجون، سينجاباخو نكسومالو، إنه سيتم إطلاق سراح بيستوريوس من السجن في 5 يناير/ كانون ثان.

بيستوريوس، الذي بلغ 37 عامًا هذا الأسبوع، مسجون منذ أواخر عام 2014 بتهمة قتل عارضة الأزياء ريفا ستينكامب في عيد الحب عام 2013، على الرغم من إطلاق سراحه لفترة من الإقامة الجبرية في عام 2015 بينما تم الاستماع إلى أحد الطعون العديدة في قضيته.

أُدين في النهاية بالقتل وحُكم عليه بالسجن لمدة 13 عامًا وخمسة أشهر.

يجب على المجرمين الخطرين في جنوب أفريقيا أن يقضوا ما لا يقل عن نصف مدة عقوبتهم ليكونوا مؤهلين للحصول على الإفراج المشروط، وهو ما فعله بيستوريوس.

كان بيستوريوس في ذروة شهرته وأحد أكثر الرياضيين إثارة للإعجاب في العالم عندما قتل ستينكامب. أطلق عليها النار عدة مرات في حمام الفيلا الخاصة به في بريتوريا في ساعات الفجر بمسدسه المرخص عيار 9 ملم.

أ.ب
(25)    هل أعجبتك المقالة (22)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي