أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إدلب.. النظام يواصل استهداف "جسر الشغور" ويدفع المدنيين للنزوح

تسبب القصف بإحداث حركة نزوح - أ ف ب

يواصل نظام الأسد وحليفته روسيا قصف منازل المدنيين في منطقة "جسر الشغور" بريف إدلب الغربي، ما دفع الكثير من المدنيين للنزوح.

وقالت منظمة الدفاع المدني السوري "الخوذ البيضاء"، إن قصفا صاروخيا نفذته قوات النظام استهدف الأحياء السكنية في مدينة جسر الشغور غربي إدلب، صباح اليوم الاثنين 23 تشرين الأول، مشيرة الى أن فرقها تفقدت الأماكن المستهدفة وتأكدت من عدم وقوع إصابات بين المدنيين.

وتسبب القصف بإحداث حركة نزوح باتجاه المناطق الأكثر أمنا، حيث شهدت المدن والبلدات نزوح عائلات غالبيتها من الأطفال والنساء خوفا من وقوع مجازر بحقهم.

وأضافت الخوذ البيضاء، أن المشهد يتكرر مع استمرار الهجمات الممنهجة من قبل قوات النظام وروسيا على المدنيين، بحثاً عن الأمان المفقود منذ أكثر من 12 عاماً.

زمان الوصل
(26)    هل أعجبتك المقالة (29)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي