أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الائتلاف: الخطوة الفرنسية من شأنها تشجيع باقي الدول على محاسبة نظام الأسد

أرشيف

رحب الائتلاف الوطني السوري بخطوة القضاء الفرنسي في إصدار مذكرة اعتقال بحق شخصيات من قوات نظام الأسد لارتكابها جرائم حرب ضد المدنيين.

وقال أمين سر الهيئة السياسية في الائتلاف الوطني السوري "عبدالباسط عبداللطيف"، إن الخطوة الفرنسية من شأنها تشجيع باقي الدول على محاسبة المتورطين بارتكاب جرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية خلال السنوات الماضية.

وكان قضاة التحقيق في وحدة جرائم الحرب الفرنسية قد أصدروا مؤخراً مذكرات اعتقال دولية بحق 4 ضباط كبار في قوات نظام الأسد، وذلك بتهمة التواطؤ في جرائم حرب.

وطالت مذكرات الاعتقال كلاً من اللواء الركن، فهد جاسم الفريج، نائب القائد العام لقوات الأسد ووزير الدفاع السابق، واللواء علي أيوب، رئيس الأركان العامة في قوات الأسد، وشملت مذكرة الاعتقال أيضاً قائد القوات الجوية والدفاع الجوي بقوات الأسد العميد، أحمد بلول، وقائد اللواء "64" مروحيات، العميد علي صفطلي.

وجاءت مذكرة الاعتقال بتهمة التواطؤ في جرائم حرب تعمد توجيه هجمات ضد السكان المدنيين، ويأتي ذلك بعد تحقيق قضائي بدأ عام 2017، عقب مقتل المواطن السوري الفرنسي صلاح أبو نبوت في منطقة طريق السد بمدينة درعا خلال هجوم بالبراميل المتفجرة نفذته قوات الأسد في حزيران من العام نفسه.

زمان الوصل
(25)    هل أعجبتك المقالة (21)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي