أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

غارت روسية تُصيب طفلة ومدرسة غربي إدلب

قصف روسي على ريف إدلب - أ ف ب

أُصيبت طفلة، يوم السبت، إثر استهداف الطائرات الحربية الروسية بعدة غارات جوية الأطراف الغربية لمدينة إدلب، الواقعة ضمن ما يُعرف بمنطقة "خفض التصعيد الرابعة" (إدلب وما حولها)، شمال غرب سوريا.

وقالت منظمة "الدفاع المدني السوري" (الخوذ البيضاء)، إن طفلة أُصيبت بجروح خفيفة إثر قصف للطائرات الحربية الروسية استهدف منطقة جبلية على أطراف قرية "القنيطرة" غربي مدينة إدلب، وبالقرب من منازل للمدنيين ومدرسة "القنيطرة"، مؤكدةً، أن فرقها تفقدت الأماكن المستهدفة وتأكدت من عدم وجود مصابين آخرين من المدنيين، وأخلت عائلتين من القرية إلى مكان أقل تهديدا بالقصف.

إلى ذلك، استهدفت قوات النظام بقذائف المدفعية الأحياء السكنية في بلدة "الأبزمو" غربي محافظة حلب، أول أمس الجمعة، وأدى الاستهداف لاندلاع حريق في سيارة مدنية، في حين أوضحت "الخوذ البيضاء"، أن فرقها أخمدت الحريق وتفقدت الأماكن التي طالها القصف وتأكدت من عدم وقوع إصابات.  

وكانت الطائرات الحربية الروسية قد نفذت ليل الجمعة غارات جوية مستخدمة صواريخ شديدة الانفجار، استهدفت من خلالها تلال "الكبانة" في منطقة جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي الشرقي، شمال غرب سوريا، دون وقوع إصابات بشرية.

زمان الوصل
(25)    هل أعجبتك المقالة (27)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي