أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قذائف قوات النظام تقتل طفلين جنوب إدلب

أرشيف

قُتل وجرح 7 مدنيين معظمهم أطفال، مساء السبت، إثر استهداف قوات النظام والميليشيات المرتبطة بروسيا منطقة جبل الزاوية الواقعة ضمن ما يُعرف بمنطقة "خفض التصعيد الرابعة" (إدلب وما حولها)، شمال غرب سوريا.

وقالت منظمة "الدفاع المدني السوري" (الخوذ البيضاء)، إن طفلين شقيقين (طفل وطفلة) قُتلا مساء يوم السبت، كما أُصيب 5 مدنيين بجروح متفاوتة، هم 3 أطفال ووالدتهم وامرأة أخرى، إثر قصف مدفعي لقوات النظام وروسيا استهدف الأحياء السكنية في بلدة "كنصفرة" جنوبي إدلب، شمال غرب سوريا، مؤكدةً، أن فرقها أسعفت امرأة وطفلتها إلى المشفى، وتفقدت الأحياء التي تعرضت للقصف.

إلى ذلك، قالت مصادر محلية لـ"زمان الوصل"، إن مدنياً في العقد الرابع من العمر أُصيب مساء يوم السبت، إثر استهداف قوات النظام وروسيا الأحياء السكنية في بلدة احسم في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

إلى ذلك، جددت قوات النظام والميليشيات المرتبطة بروسيا وإيران قصفها المدفعي والصاروخي، مساء يوم السبت، مستهدفةً قرى وبلدات "معربليت، ومجدليا، والفطيرة، وسفوهن، والبارة، وكنصفرة، وفليفل، وكفر عويد"، في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، تزامن مع ذلك تحليق عدة طائرات استطلاع روسية في أجواء المنطقة.

وكان فصيل "أنصار التوحيد" العامل في منطقة إدلب، قد نفذ عصر يوم السبت، عملية نوعية من خلال تفجير نفق تحت دشم وتحصينات الفوج الأول التابعة لقوات النظام في قرية الملاجة بريف إدلب الجنوبي، نتج عنها حتى اللحظة مقتل 11 عنصراً من قوات النظام، بالإضافة إلى إصابة قرابة 20 عنصر آخرين، بالإضافة إلى تدمير دبابة بصاروخ موجه من نوع "تاو" على جبهة "حزارين" بريف إدلب الجنوبي.

زمان الوصل
(82)    هل أعجبتك المقالة (78)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي