أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قتلى من قوات النظام بعبوة ناسفة استهدف سيارة عسكرية في درعا

عناصر النظام في ريف درعا - أ ف ب

قُتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام، اليوم الأربعاء، إثر استهداف سيارة عسكرية بعبوة ناسفة بريف محافظة درعا، جنوب سوريا.

وقال "تجمع أحرار حوران"، إن عددا من عناصر قوات النظام وقعوا بين قتيل وجريح اليوم الأربعاء، إثر استهداف سيارة عسكرية تابعة للفرقة الخامسة بعبوة ناسفة على طريق "عين ذكر - جملة" في ريف درعا الغربي.

ولا تزال قوات النظام ، وتحديداً مجموعات وفوات تابعة ل "الأمن العسكري"، و"الفرقة 15" تستهدف بالرشاشات الثقيلة والقذائف، السهول الجنوبية لمدينة طفس بريف محافظة درعا الغربي، في محاولة لاقتحامها، بحجة وجود مطلوبين للنظام، وسط عمليات صد من قبل المجموعات المحلية التي كانت سابقا تعمل لدى فصائل "الجيش السوري الحر".

وكان شاباً يدعى "فهد الصبيحي" يتبع للمجموعات المحلية التي كانت سابقاً تعمل في صفوف "الجيش الحر" التابع للمعارضة السورية، قد قُتل يوم أمس الثلاثاء، بالإضافة إلى إصابة عدة مدنيين بجروح متفاوتة، نتيجة استهداف قوات النظام بقذائف المدفعية والرشاشات الثقيلة الأطراف الجنوبية لمدينة طفس بريف محافظة درعا الغربي.

وكان عنصران  من قوات النظام ينحدران من محافظة حمص، قد قُتلا يوم الإثنين الفائت، إثر انفجار عبوة ناسفة بسيارة عسكرية تابعة لفرع "أمن الدولة" التابع للنظام، على الطريق الواصل بين بلدة الحارة وبلدة زمرين بريف محافظة درعا الشمالي الغربي.

زمان الوصل
(41)    هل أعجبتك المقالة (54)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي