أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تاجر: الأسعار ارتفعت أكثر من 100 بالمئة مقارنة برمضان الماضي

بيّن عضو مجلس إدارة غرفة تجارة دمشق، ياسر أكريم، أن أسعار معظم المواد ارتفعت خلال شهر رمضان الحالي بنسبة تجاوزت 100 بالمئة مقارنة بأسعارها خلال شهر رمضان من العام الماضي، مشيراً إلى أن العامل الرئيس في ارتفاعها هو سعر الصرف الذي شهد العديد من حالات الارتفاع خلال العام الجاري.

وأوضح بحسب صحيفة "الوطن" الموالية للنظام، أن معظم المواد متوفرة خلال شهر رمضان الحالي لكن المشكلة أن الأسعار لا تناسب دخل المواطن وهناك فجوة كبيرة بينها وبين دخله.

وأكد أن هناك ارتفاعاً غير منطقي بسعر مادة الزيت النباتي في السوق حيث تجاوز سعر الليتر الواحد 18 ألف ليرة في حين أنه يباع في لبنان بسعر 10 آلاف ليرة الأمر الذي أدى إلى ازدياد حالات التهريب مؤخراً من لبنان إلى سوريا نتيجة لفارق السعر الكبير، مشدداً على ضرورة السماح باستيراد مادة الزيت النباتي لكل من يرغب من التجار وعدم حصرها بأشخاص محددين واستثناء المادة من الاستيراد عبر المنصة من أجل التسريع باستيرادها.

وحول رأيه بتعيين وزير جديد للتجارة الداخلية، تمنى كريم أن يكون تواصل الوزير مع غرفة التجارة أقوى من الوزير السابق وأن يعمل على وضع خطة كاملة متكاملة لتكثيف التعاون مع غرفة التجارة وأن تتضمن هذه الخطة انفتاحاً تجارياً من أجل استعادة التجار لمكانتهم الطبيعية وتطوير التجارة وإقامة مشاريع تجارية جديدة والعمل على استقطاب التجار، إضافة إلى العمل على إلغاء عقوبة السجن بحق التاجر وضبط المخالفات والعمل على قمعها بشكل أكبر.

ولفت إلى أن تعيين الوزير الجديد جاء في توقيت تشهد فيه سوريا حالة انفتاح اقتصادي مع السعودية ودول الجوار لذا يجب العمل على أن تعيد دمشق ألقها التجاري قريباً.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(43)    هل أعجبتك المقالة (51)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي