أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بيدرسون: معاناة السوريين ستستمر حال عدم التوصل لحل شامل

أوضح أن الوضع في سوريا "صعب للغاية"

قال المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون، إن "معاناة السوريين ستستمر ما لم يتم التوصل إلى حل سياسي شامل في هذا البلد".

جاء ذلك في بيان أصدره الأربعاء بمناسبة دخول الثورة السورية عامها الـ13.

وأضاف بيدرسون: "بينما يدخل الصراع في سوريا عامه الـ13، فإننا نتذكر بعميق الأسف الخسائر البشرية الفادحة، والانتهاكات والمعاناة التي تعرض لها السوريون، وخاصة المهجرين قسرا والمعتقلين تعسفيا".

وأوضح أن الوضع في سوريا "صعب للغاية"، لافتا أن استمراره يخالف المنطق والإنسانية.

وأشار إلى أن الصعوبات التي واجهتها البلاد في الاستجابة لإغاثة منكوبي الزلزال المدمر مؤخرا، "تعد بمثابة تذكير صارخ بأن الوضع الراهن لا يجب أن يستمر".

ولفت إلى أنه "لا يمكن حصر المساعي الجماعية على المساعدات الإنسانية فقط، فسوريا مدمرة ومنقسمة وفقيرة وتشهد صراعا مستمرا".

وأكد على أن "معاناة الشعب السوري ستستمر ما لم يكن هناك حل سياسي شامل يعيد سيادة سوريا ووحدة أراضيها ويساعد في تمكين الشعب السوري من العيش بكرامة ورسم مستقبله".

ولفت إلى أن الزلازل التي ضربت سوريا مؤخرا "يمكن أن تشكل نقطة تحول، إذا اتخذت الأطراف خطوات إنسانية تجاوزت المواقف التقليدية ولو بشكل مؤقت".

وأشار إلى أن الأمم المتحدة تسعى لتطبيق نفس المنطق على الصعيد السياسي في سبيل المضي قدما نحو حل شامل للصراع بموجب قرار مجلس الأمن 2254 لعام 2015.

الأناضول
(54)    هل أعجبتك المقالة (51)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي