أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اكتشاف بقايا بشرية في قضية "آكل لحوم البشر كروسبو"

استعادت الشرطة في إنجلترا الأحد بقايا بشرية بالقرب من بقعة عثر فيها على جثة امرأة  أخرى تدعي سوزن بلاميرز، في قضية هزت بريطانيا راح ضحيتها ثلاثة من العاملات بالجنس.

ويواجه ستيفن غريفيس، الذي عرف نفسه أمام المحكمة بـ"أكل لحوم البشر كروسبو" تهمة قتل النساء الثلاثة.

وأعلنت شرطة ويست يوركشاير في بيان إن ما يعتقد أنها بقايا بشرية اكتشفت بقاع نهر السبت، يبعد نحو 200 ياردة من البقعة التي عثر فيها المحققون على بقايا بلاميرز، التي فقد إثرها في وقت سابق من الأسبوع.



وذكرت مصادر قضائية أن الاتهام وجه إلى غريفيس في جريمة قتل البغايا الثلاثة: وهن بلاميرز، 36 عاماً، وشيلي أرميتاج، 31 عاما، التي فقدت في مارس/آذار، وسوزان راشورث، 43 التي اختفي أثرها منذ يونيو/حزيران 2009.

ولم تكشف السلطات المختصة عن كيفية وفاة الضحايا الثلاثة.



وكان المشتبه به البالغ من العمر 40 عاماً، قد عرف نفسه باسم "آكل لحوم البشر كروسبو" عندما سئل عن اسمه في المحكمة الجمعة، في رد أثار ذهول الحاضرين بقاعة محكمة برادفور، التي تبعد نحو 200 ميلاً شمالي العاصمة، لندن.

وكانت السلطات الأمنية اعتقلت غريفيس الاثنين وهو خريج علم النفس ويحضر لاستكمال الدراسات العليا في علم الجريمة بجامعة برادفورد.

CNN
(39)    هل أعجبتك المقالة (45)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي