أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تركيا.. وفاة طفل سوري سقط في قناة ري بأنطاليا

فقد طفل سوري لم يتجاوز عمره السنتين حياته غرقاً في إحدى قنوات الري في ولاية أنطاليا (جنوب غرب تركيا).

وقالت صحيفة يني شفق التركية، حسبما ترجمت صحيفة "زمان الوصل" إن الحادثة وقعت في الساعة (16:00) من أول أمس السبت، في حي غوكديري يولاشر محلة، عندما كان الطفل "بكر الناصر" يلعب مع شقيقه الأكبر بالقرب من قناة الري بالموجودة بالمنطقة، حيث سقط فجأة فيها.

وأضافت الصحيفة أن الطفل الأكبر قام بإبلاغ والده "عطا الله الناصر" الذي يعمل في البيوت البلاستيكية بوقوع شقيقه الأصغر "بكر" في القناة، والذي بدوره ركض مسرعاً إلى المكان الذي سقط فيه ابنه, ولم يجده بداخل المياه.

وجرى إخبار فرق الإطفائية والإسعاف والشرطة والجندرما التي حضرت إلى مكان الحادثة, حيث باشروا عمليات البحث عن الطفل الصغير "بكر"، وبعد مرور نحو نصف ساعة، انتبه شخص لوجود الطفل "بكر" وقد علق على بعد 200-300 متر من نقطة سقوطه في قناة الري.

وأوضحت الصحيفة أن فرق الإطفائية والطوارئ قامت بإخراجه من القناة، وإجراء الإسعافات الأولية، حيث تم نقله إلى مشفى "كابيز" التابع للدولة التركية في أنطاليا، وتبين أنه قد فارق الحياة.

وتسلّم الأهل جثمان الطفل الصغير "بكر"، ليقوموا بدفنه أصولاً في مقبرة "كورشونلو" بالولاية.

وقال والد الطفل "بكر": "بينما كنت أعمل في البيوت البلاستيكية وأولادي يلعبون بالقرب من قناة الري، جاءني طفلي مسرعاً ليخبرني بأن بكر سقط في القناة، وأتينا فوراً لكن لم نره داخل المياه".

وأضاف والد الطفل قائلاً: "لشدة قوة المياه سحبته بعيداً عن نقطة وقوعه، ونظرنا فلم نره، ليراه أحد المواطنين الذي يسقي بيته البلاستيكي الخاص شاهده فذهبنا فوراً، وأتت فرق الطوارئ وأخرجته, وتم نقله إلى المشفى، وهناك فقد حياته".


زمان الوصل
(24)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي