أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حمص.. النظام يفرض "تسوية" جديدة على أهالي حي "الوعر"

معظم "التسويات" يحدد شروطها نظام الأسد - رويترز

فرض نظام الأسد "تسوية" جديدة على الأهالي المتبقين في حي "الوعر" بمدينة حمص، بعد أن هجر الغالبية العظمى من سكانه قبل سنوات، بدعم من روسيا والميليشيات الإيرانية الطائفية.

وذكرت وسائل إعلام موالية أن "التسوية" بدأت يوم أمس الاحد، مدعية أنها "لتسوية أوضاع المطلوبين من المدنيين والعسكريين"، دون أن تشير إلى بنودها.

ونقلت عن محافظ حمص "نمير حبيب مخلوف"، مزاعمه أن على "المطلوبين الاستفادة من هذه الفرصة، وتسوية أوضاعهم للعودة إلى حياتهم الطبيعية، وليمارسوا أعمالهم في شتى المجالات"، مدعيا أن "كل الجهات المعنية مخولة لتقديم التسهيلات لإنجاز عملية التسوية"، على حد قوله.

وتشهد غالبية المناطق التي سيطر عليها نظام الأسد بدعم من روسيا وإيران وبعد حملات عسكرية واسعة مصحوبة بقصف عنيف بشتى أنواع الأسلحة، تلاها فرض التهجير القسري، تشهد ما يسمى بـ"التسويات" التي يحدد شروطها نظام الأسد.

زمان الوصل
(54)    هل أعجبتك المقالة (53)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي