أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وسيم القطان: الجمارك تتحمّل مسؤولية ارتفاع الأسعار على المواطنين

اعترف أمين سر غرفة تجارة دمشق، وسيم القطان، أن سعر المنتج المحلي أعلى من الأجنبي، لكنه حمّل المسؤولية للجمارك التي تضع عقبات كبيرة أمام المصدرين والمستوردين، بالإضافة إلى رسوم مرتفعة يتم إضافتها على سعر المنتج النهائي.

وأشار القطان خلال لقاء مفتوح جرى في غرفة تجارة دمشق بالأمس، مع مدير عام الجمارك التابع للنظام، ماجد عمران، وآمر الضابطة الجمركية العميد الركن سلطان تيناوي، إلى أن مديرية الجمارك تحدثت قبل فترة طويلة عن صدور قانون جديد للجمارك، متسائلاً عن سبب تأخر صدوره باعتباره أصبح مسألة ملحة، بعد أن بات المواطن هو من يدفع ثمن ارتفاع الأسعار.

من جانبه ادعى مدير عام الجمارك ماجد عمران أن ارتفاع المبالغ التي يسددها المستورد، لا يعود لارتفاع الرسوم الجمركية بقدر ما يعود إلى تعدد المبالغ التي يتم احتسابها وجبايتها على أساس الرسم الجمركي لافتاً إلى أن ضبط التكاليف غير المنظورة يحتاج إلى تعاون بين جميع الأطراف.

وكشفت وسائل إعلام موالية للنظام، أن اللقاء بين تجار دمشق والجمارك لم يصل إلى حل للكثير من القضايا الأساسية، ومنها التهريب وتذليل العقبات التي تحد من عمليات الاستيراد والتصدير، كون الجمارك ظلت متمسكة بموقفها، بدعوى تطبيقها للقوانين والمراسيم الصادرة عن رئيس النظام السوري.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(78)    هل أعجبتك المقالة (64)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي