أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إحصائية ألمانية تضع السوريين في صدارة حملة السلاح بين المهاجرين عام 2021

أرشيف

استجابت وزارة الداخلية في ولاية "هيسن" لطلب برلمان الولاية، بعد أن حث حزب "البديل من أجل المانيا" اليميني الشعبوي الحكومة مدعياً الخشية من "المهاجرين المسلحين"، بحسب ما ذكرت صحيفة "فيلت" الألمانية، ولهذا السبب على الأرجح أرادوا الحقائق والأرقام، حول القضية ومعرفة تفاصيل عن جرائم وجنايات حمل السلاح.

وكشفت الصحيفة أنه بين عامي 2017 و2021، ارتكب 247 لاجئًا انتهاكات بالأسلحة النارية، مشيرة إلى أن التحقيقات بدأت ضدهم جميعاً.

وأضافت "في عام 2021 كانت هناك 65 حالة، جاء غالبية الأشخاص من سوريا (23)، وأفغانستان (14)، والجزائر (4)، والصومال (3)، وتركيا، وصربيا، والعراق، وباكستان (2 لكل منهما).

وبحسب الصحيفة تمت مصادرة 67 سلاحًا من اللاجئين في عام 2021، بما في ذلك 15 مفصلًا نحاسيًا، و11 بندقية إنذار/خرطوش/سلاح إشارة، و9 سكاكين و8 مسدسات.

ترجمة: حسن قدور - زمان الوصل
(23)    هل أعجبتك المقالة (20)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي