أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تقرير.. 14 ضحية سقطوا على يد نظام الأسد وميليشيا (PYD) الشهر الماضي

أرشيف

قالت "مديرية توثيق الانتهاكات وحقوق الإنسان" في "الحكومة السورية المؤقتة"، إن عدد ضحايا انتهاكات نظام الأسد وميليشات PYD  من المدنيين خلال الشهر الماضي بلغت 14 قتيلا (4 رجال و2 نساء و8 أطفال)، وإصابة 30 شخصاً (11 رجلاً و4 نساء و15طفلاً).

وحملت في تقريرها الدوري عن شهر تموز 2022، نظام الأسد وحلفاءه مسؤولية مقتل 12 مدنياً (3 رجال وامرأة واحدة و8 أطفال)، وإصابة 27 مدنياً (9 رجال و3 نساء و15 طفلاً) بجراح متفاوتة بعضها خطير للغاية، بينما كانت ميليشيات PYD مسؤولة عن مقتل مدنيين (رجل وامرأة)، وإصابة 3 مدنيين (رجلان وامرأة).

وأضاف التقرير أن عمليات استهداف المناطق المحررة من قبل النظام المجرم بلغت 121 عملية استهداف رئيسية معظمها عبر القصف المدفعي، فيما استهدفت ميليشيات PYD المناطق المحررة بـ 11 عملية أغلبها عبر القصف البعيد.

وذكر التقرير أن نظام الأسد كان مسؤولاً عن ارتكاب مجزرة واحدة في قرية الجديدة التابعة لمدينة جسر الشغور راح ضحيتها 7 قتلى وإصابة 15 جميعهم من المدنيين.

وأشار تقرير مديرية توثيق الانتهاكات إلى استمرار جرائم الاختفاء القسري والتعذيب الممنهج بحق آلاف السوريين في معتقلات وزنازين النظام وعمليات التجنيد القسري وتجنيد الأطفال من ميليشيات PYD.

زمان الوصل - رصد
(16)    هل أعجبتك المقالة (22)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي