أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الاتحاد الأوروبي يشطب أجنحة الشام من قائمة عقوباته

أعلنت جريدة الاتحاد الأوروبي الرسمية، عن شطب شركة أجنحة الشام للطيران من قائمة عقوباتها، والتي تم فرضها على الشركة في كانون الأول الماضي، على خلفية اتهامها بنقل مهاجرين سوريين إلى بيلاروسيا بقصد طلب اللجوء في دول الاتحاد الأوروبي.

وقال موقع "الاقتصادي - سورية" إنه اطلع على نص القرار في الجريدة الرسمية الأوروبية، والذي يستثني شركة أجنحة الشام من قائمة الأشخاص الاعتباريين والمنظمات والهيئات، من لائحة عقوبات الاتحاد الأوروبي الشخصية.

وتأسست شركة أجنحة الشام للطيران في العام 2007، كأول شركة طيران سورية خاصة، حيث تملكها مجموعة شموط التجارية، ومقرها دمشق. وتسيّر رحلاتها إلى عدة وجهات عربية ودولية.

ويعتقد الكثير من المراقبين أن شركة أجنحة الشام كانت إحدى شركات رجل الأعمال رامي مخلوف، التي يتم إدارتها من خلال الغير، وذلك بسبب الامتيازات والتسهيلات التي كانت تحصل عليها من قبل النظام، مقابل عرقلة انطلاق جميع الشركات الخاصة الأخرى التي تأسست فيما بعد، والتي يبلغ عددها 7 شركات طيران، إذ أنه لم تنجح أي شركة حتى الآن من العمل في السوق السورية.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(14)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي