أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل امرأة وطفل بنيران الأسد في ريف إدلب

قصف على ريف إدلب - جيتي

قضت امرأة وطفل يوم الإثنين إثر قصف مدفعي واستهداف بالرشاشات من قبل قوات النظام استهدف بلدة وقرية تقعان على مقربة من خطوط التماس بريفي إدلب الشمالي والشرقي.

وقال مراسل "زمان الوصل"، إن "ميساء محمد الضامن" (30 عاماً) قصت مساء يوم الإثنين، وهي نازحة من بلدة "الكسيبية" بريف حلب الغربي، وأُصيبت الطفلة "نور الخليف"، وطفل آخر بجروح طفيفة إثر قصف مدفعي من قبل قوات النظام المتمركزة في بلدة "ميزناز" غرب حلب، طاول منازل المدنيين في بلدة "معارة النعسان"، شمال محافظة إدلب.

في السياق، أكد مراسلنا أن الطفل "ياسر محمد العلي" البالغ من العمر سنتين ونصف قضى يوم الإثنين، إثر استهداف الميليشيات الإيرانية المتمركزة في مدينة "سراقب" عند تقاطع الطريقين الدوليين (M4، M5)، منازل المدنيين في بلدة "آفس" شرق مدينة إدلب.

كما طاول قصف قوات النظام والميليشيات الإيرانية قرى وبلدات "كفر عمة، وكفر تعال، وتقاد، وتديل" بريف حلب الغربي، بالإضافة إلى قصف مماثل طاول "الرويحة، وبينين، وفليفل، وسفوهن، والفطيرة، وكفر عويد، وكنصفرة" في منطقة جبل الزاوية جنوب محافظة إدلب، ما تسبب بأضرار مادية جسيمة، دون وقوع إصابات بشرية، في ظل تحليق مستمر لطائرات الاستطلاع الروسية في سماء المنطقة.

زمان الوصل
(12)    هل أعجبتك المقالة (15)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي