أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لغم أرضي يودي بحياة امرأة وطفل في ريف حماة

قرب بلدة "الزارة" - أرشيف

قضى طفل وامرأة، إثر انفجار لغم أرضي بالقرب من سيارة كانت تُقل مدنيين لدى توجههم إلى أرضٍ زراعية قرب بلدة "الزارة" بريف حماة الجنوبي.

وقالت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان"، إن الانفجار الذي وقع في 21-5-2022، أدى إلى مقتل الطفل محمد مأمون فطراوي، البالغ من العمر 11 عاماً، والسيدة عبير السلوم، البالغة من العمر 35 عاماً، وكلاهما من أبناء قرية جرجيسة جنوب محافظة حماة، وإصابة 3 مدنيين آخرين بجراح.
وأشارت الشبكة إلى أن الطفل محمد قد قُتل فور وقوع الحادثة، والسيدة عبير قد توفيت في اليوم التالي مُتأثرةً بجراحها.

وأوضحت أن المنطقة تخضع لسيطرة قوات النظام السوري، وما زالنا نُحاول الوصول إلى شهود من تلك الحادثة للحصول على مزيد من التفاصيل.

وطالبت الشبكة القوة المسيطرة بأن تتحمل مسؤولية حماية المدنيين في مناطقها، والكشف عن أماكن الألغام المزروعة فيها وإزالتها.

ووشددت على أنها سجلت مئات الوفيات والإصابات الناجمة عن انفجار الألغام؛ ما يُشكل تهديداً كبيراً للسكان على مدى سنوات لاحقة في تلك المناطق، وبشكل خاص للأطفال.

زمان الوصل
(18)    هل أعجبتك المقالة (18)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي