أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إنقاذ فتاة حاولت الانتحار في حلب

حاولت فتاة سورية الانتحار من أعلى جسر في مدينة حلب مساء اليوم السبت قبل أن يتم إنقاذها.

وأفادت وزارة الداخلية التابعة للنظام بأن دورية من قسم شرطة "العزيزية" في محطة بغداد كانت تمر بالقرب من جسر "16 تشرين" حوالي الساعة 6 من تاريخ 14/5/2022 فشاهدت امرأة في العقد الثالث من العمر تحاول رمي نفسها من أعلى الجسر المخصص لسكة القطار، وعلى الفور توجهت الدورية للمكان وتمكن أحد عناصر الدورية الشرطي "بلال الماوردي" بعد التسلق على السور الحديدي لسكة القطار من الوصول للمرأة وإنقاذها.

وأضاف المصدر أن عناصر الدورية أحضروا الفتاة إلى مركز القسم وتبين أنها تدعى (فاطمة . غ) وبالتدقيق تبين أنها حاولت الانتحار ورمي نفسها نتيجة خلافات عائلية.

وبث مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يوثق محاولة الانتحار، حيث بدت الفتاة التي ترتدي ثياباً سوداء وهي تقف على حافة اسمنتية على جانب الجسر وتصرخ بعبارات غير مفهومة من أصل الفيديو قبل أن يقترب منها أحد الأشخاص ويحاول رفعها إلى أعلى الجسر وبعد لحظات يقترب آخرون ويتمكنون من رفعها وهي تصرخ في وجوههم وتحاول مقاومتهم للإفلات منهم، فيما شوهد عشرات الأشخاص، وهم يراقبون المشهد تحت الجسر.

وكان شابان في منطقة "جرمانا" بريف دمشق قد انتحرا شنقاً في حادثتين منفصلتين منذ أيام، إذ أقدم شاب يدعى "سمير. ر" (26 عاماً) على شنق نفسه في إحدى حدائق "جرمانا"، بينما انتحر الآخر ويدعى "رامي.ج" (33 عاماً) في منزله مستخدماً نفس الطريقة.

وكشفت منظمة الصحة العالمية في أيلول سبتمبر الماضي عن حصيلة حالات الانتحار المسجلة في سوريا خلال 8 سنوات الماضية.

وقالت المنظمة في تغريدة عبر "تويتر" بمناسبة "اليوم العالمي لمنع الانتحار"، إنها سجلت 3400 حالة انتحار في سوريا منذ العام 2013 وحتى أيلول/سبتمبر من العام الحالي، مؤكدة أنها دربت 700 طبيب وعضو في منظمات المجتمع المدني في إدارة قضايا الصحة العقلية والتعامل مع قضايا محاولات الانتحار.

وأكدت إحصائيات صادرة عن النظام تسجيل 80 حالة انتحار في مناطق سيطرته خلال العام الماضي 2021، أكثر من نصف هذه الحالات عبر الشنق.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(50)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي