أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قرار استبعاد السيارات من الدعم سوف يخفض أسعارها

رأى الخبير الاقتصادي الموالي للنظام، عابد فضلية، أن قرار الحكومة باستبعاد من يمتلك سيارة سعة محركها 1500cc وتاريخ صنعها 2008 فما فوق من الدعم سيكون له تأثير عكسي على أسعار هذا النوع من السيارات بمعنى أنه في حال ارتفاع أسعار السيارات سينخفض سعر هذا النوع لأنها ستصبح بعد قرار الاستبعاد أكثر تكلفة في الاستهلاك.

وبيّن في تصريح لجريدة "الوطن" الموالية للنظام، أن تأثير القرار على أصحاب السيارات الذين يسافرون بشكل متكرر ضمن المحافظات سيكون أكبر من تأثيره على الذين يسافرون عند الضرورة، لافتاً إلى أن التأثير هو مؤقت ويمكن أن يستمر لحين انخفاض أسعار المحروقات لأقل من السعر الحالي.

وعن تأثير القرار على أسعار السيارات التي تاريخ صنعها من 2008 وأقل واحتمالات ارتفاع أسعارها نتيجة عدم استبعادها من الدعم، بيّن فضلية أنه من المفترض أن تنخفض أسعارها ولا ترتفع لأنه في حال اقترب البنزين من سعره الطبيعي مستقبلاً فإن الذي سيشتري هذا النوع من السيارات سيدفع تكاليف إصلاح أي قطعة من هذه السيارات ما يعادل فرق البنزين الذي سيدفعه لمدة سنة.

وبخصوص حركة بيع السيارات بالمجمل خلال الفترة الحالية أكد فضلية أن حركة البيع والشراء تعتبر بطيئة حالياً وهناك ترقب من قبل الناس لما سيؤول إليه الحال.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(59)    هل أعجبتك المقالة (43)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي