أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

انفجاران انتحاريان يستهدفان "الباب" و"عفرين"

شهدت مدينتا "الباب" و"عفرين" شمال شرقي حلب، مساء اليوم الخميس، وقوع انفجارين انتحاريين منفصلين، وذلك بعد فترة من غياب التفجيرات التي أدّت إلى مقتل وجرح مدنيين في المنطقة.

وقال مراسل "زمان الوصل" في المنطقة، إنّ انتحارياً قام بتفجير حزامه الناسف بالقرب من منطقة "كراج النقل" الكائن في الجانب الشرقي من مدينة "الباب" شرقي حلب، الأمر الذي أدّى إلى مقتله وإصابة شخص آخر بجروح، بالإضافة إلى أضرار ماديّة بالمحال التجاريّة المحيطة بمكان الانفجار.

وأضاف مراسلنا أنّ "التفجير الذي ضرب مدينة (الباب)، أعقبه تفجير مماثل وقع قرب (دوار كاوا) وسط مدينة (عفرين) شمال غربي حلب، حيث قام انتحاري آخر بتفجير نفسه أمام أحد مقرات فصيل (جيش الإسلام) في المنطقة، مما أسفر عن مقتله وسقوط عدّة إصابات في صفوف المدنيين".

هذا وسارعت فرق الدفاع المدني في المدن المذكورة إلى أماكن التفجير وعملت على أداء مهامها في إسعاف ونقل المصابين إلى المشافي القريبة، إضافةً إلى إخماد النيران الناتجة عن الانفجارين.

وتأتي هذه التفجيرات عقب ساعات قليلة من انفجار سابق كان قد ضرب مدينة "أعزاز" شمالي حلب، صباح اليوم، وأدّى إلى وقوع ثلاثة أشخاص أحدهم عنصر في الشرطة العسكرية وهو الشخص المستهدف؛ إذ أصيب بجراح بليغة بفعل الانفجار.

وتشهد مناطق ريفي حلب الشمالي والشرقي بين الحين والآخر حوادث انفجار للألغام والعبوات الناسفة والسيّارات المفخخة، وهي تستهدف عناصر من "الجيش الوطني" والشرطة المدنية وشخصيات مهمة، وسط اتهامات مستمرة لـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) بالضلوع وراء هذه التفجيرات.

زمان الوصل
(36)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي