أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قصف متبادل بين الميليشيات الإيرانية والتحالف الدولي شرق دير الزور

ارشيف

استهدفت الميليشيات الإيرانية من صباح اليوم الأربعاء، قاعدة "التحالف الدولي" بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية المتمركزة في حقل "العمر" النفطي أكبر حقول النفط في سوريا، لترد بعد ذلك قوات "التحالف الدولي" على مصادر النيران، بالتزامن مع تحليق مكثف لطائرات المُسيرة التابعة للتحالف في المنطقة.

وقال الناشط "أمجد الساري" الناطق باسم شبكة "عين الفرات" في حديث لـ"زمان الوصل" إنه "عند الساعة السادسة وخمس دقائق صباحاً، تعرضت قاعدة حقل (العمر) النفطي للاستهداف بصواريخ مصدرها ميليشيا الحرس الثوري الإيراني، المتمركزة بالقرب من مزار عين علي في بادية الميادين شرق محافظة دير الزور، شرق البلاد".

وأكد "الساري" أن "سبعة صواريخ إيرانية استهدفت قاعدة التحالف، ثلاثة منها تم تفجيره بالجو من قبل التحالف، وأربعة سقطت بمحيط حقل (العمر) تبعد حوالي من 1 إلى 2 كم عن حقل العمر"، مُشيراً إلى أن "الصواريخ الإيرانية شديدة الانفجار هزت المنطقة".

ولفت "الساري" إلى أن "قوات التحالف الدولي استنفرت كامل قواتها في الحقل عقب الاستهداف، وتم تشغيل صافرات الإنذار ضمن الحقل لمدة أكثر من ساعة"، مضيفاً أن "قوات التحالف ردت بإطلاق ثلاثة صواريخ على أطراف مدينة "الميادين"، التي تُسيطر عليها الميليشيات الإيرانية".

ونوه المتحدث إلى أن "سماء المنطقة شهدت تحليقاً مكثفاً للطائرات المُسيرة التابعة للتحالف الدولي". 

حتى الساعة التاسعة من صباح اليوم، كما أنه تم إخلاء مقرات الميليشيات الإيرانية الموجودة بأطراف المدن بعموم مناطق محافظة دير الزور".

زمان الوصل
(50)    هل أعجبتك المقالة (45)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي