أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ريف دمشق.. مصرع 36 شخصا من عناصر التسويات في 2021

أرشيف

لقي 36 شخصا من عناصر "التسويات" المنحدرين من ريف دمشق، مصرعهم السنة الماضية، 2021، بسبب زج النظام بهم في الخطوط الأولى للمعارك.

ووثَّق موقع "صوت العاصمة" مقتل 36 شخصاً من عناصر التسويات المتطوعين في صفوف الميليشيات الموالية للنظام السوري، من أبناء ريفي دمشق الشرقي والغربي، وآخرين من عناصر جيش النظام من أبناء المنطقة ذاتها، قُتلوا خلال عام 2021 في مناطق متفرقة من سوريا.

وأكد الموقع في تقرير له أن 12 عنصراً من القتلى الموثّقين، ينحدرون من مدن وبلدات الغوطة الشرقية، و8 من ريف دمشق الغربي، إضافة لـ 16 عنصراً من أبناء منطقة القلمون بريف دمشق.

ووفقا للتقرير فإن 21 عنصراً من القتلى المذكورين، قُتلوا على جبهات محافظة درعا، و8 على جبهات ريفي إدلب وحلب شمالي سوريا، و3 في محافظة دير الزور وباديتها، وآخر في مدينة السويداء، في حين قُتل عنصرين إثر شجارات في مناطقهم، وثالث قُتل بانفجار قنبلته اليدوية "عن طريق الخطأ".

وكان موقع "صوت العاصمة" وثق مقتل 80 من عناصر التسويات المتطوعين في صفوف الميليشيات الموالية للنظام السوري، من أبناء ريفي دمشق الشرقي والغربي، وآخرين من عناصر جيش النظام من أبناء المنطقة ذاتها، قُتلوا خلال عام 2020.

زمان الوصل - رصد
(100)    هل أعجبتك المقالة (66)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي