أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الطيران الروسي يُخرج محطة مياه مغذية لمدينة إدلب عن الخدمة

قالت منظمة "الدفاع المدني السوري" (الخوذ البيضاء) اليوم الأحد إن "عاملاً يعمل في محطة لضخ المياه (العرشاني) الواقعة على الأطراف الغربية لمدينة إدلب أُصيب بجروح متفاوتة، جراء غارات جوية روسية استهدفت المحطة اليوم الأحد".

وأكدت أن "الاستهداف ألحق أضراراً كبيرة في المحطة وخروج خط المياه الرئيسي عن الخدمة"، مُشيرةً إلى أن "المحطة هي إحدى محطات المياه المغذية لمدينة إدلب"، لافتةً إلى أن "الغارات الروسية استهدفت أيضاً معملاً لإنتاج المواد الغذائية غرب المدينة".

ونوهت منظمة "الخوذ البيضاء" إلى أن "الطائرات الحربية الروسية تواصل التصعيد بالغارات الجوية لليوم الخامس على التوالي، من خلال استهداف ممنهج للمرافق الخدمية والمنشآت الحيوية"، مُشيرةً إلى أن "ذلك يزيد من معاناة المدنيين ويمنعهم من الاستقرار في ظل أوضاع اقتصادية متردية، ويهدد ما بقي من أمن غذائي".

تواصل الطائرات الحربية الروسية غاراتها الجوية على محافظة إدلب، شمالي غرب سوريا، مستهدفةً منازل المدنيين والبنى التحتية في المحافظة، لاسيما تعمد القوات الروسية استهداف المزارعين والمحاصيل الزراعية أثناء مواسمها لحرمان المدنيين من تأمين لقمة عيشهم.

زمان الوصل
(95)    هل أعجبتك المقالة (57)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي