أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

محتجون لبنانيون يغلقون شوارع بيروت

من بيروت صباح اليوم - جيتي

قطع محتجون وناشطون لبنانيون طرقات ومداخل العاصمة اللبنانية (بيروت)، يوم الإثنين تعبيرا عن ما أسموه "يوم الغضب الشعبي" ردا على الأوضاع المعيشية والمالية، والانهيار الاقتصادي الذي تشهده البلاد.

وشهدت ساحات "بيروت" منذ فجر اليوم تحركات احتجاجية متفرقة في مختلف المناطق اعتراضاً على تردِّي الأوضاع المعيشية واستمرار تراجع قيمة الليرة مقابل الدولار الذي يُحلِّق عالياً متجاوزاً للمرة الأولى في تاريخ البلاد 25 ألف ليرة.

وعمل المحتجون منذ ساعات الصباح الأولى على إقفال الطرقات والشوارع الرئيسية خاصةً في بيروت ومداخلها والبقاع والشمال وصيدا، بالإطارات المشتعلة ومكبات النفايات، وذلك تلبيةً لدعوات أطلقتها مجموعات عَبْر منصات التواصل الاجتماعي بشكل مكثف منذ يوم أمس الأحد.

وكشفت محطات ومواقع إخبارية لبنانية أن إضراب اليوم يشكل "جرس إنذار" في وجه السلطة الفاسدة.

وطالب ناشطون لبنانيون شاركوا في الاحتجاجات بالمحافظة على سلمية التحرّك، والحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة، وعدم الانجرار إلى فخّ العنف، أو الاشتباك مع الجيش وقوى الأمن.

وشاركت مدارس العاصمة اللبنانية في يوم الغضب الشعبي، وأغلقت أبوابها تحسباً لأي تطوُّر أمني.

في سياق متصل غادر رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بيروت صباح اليوم الإثنين، متجهاً إلى قطر تلبية لدعوة من أميرها الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، للمشاركة في افتتاح فعاليات كأس العرب لكرة القدم - فيفا 2021.

زمان الوصل
(58)    هل أعجبتك المقالة (22)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي