أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

محلي "تل أبيض" يمنع المساعدات عن نازحي دير الزور بهدف إخلاء مدرسة "عين العروس"

يواجهُ عشرات النازحين خطر المبيت بالعراء مع إصرار مجلس "تل أبيض" المحلي على إخلاء مدرسة "عين العروس" لإعادة تأهيلها لاستقبال الطلاب.

وقال أحد النازحين لـ"زمان الوصل" إن مجلس "تل أبيض" المحلي منع المساعدات والإغاثة منذ 6 أشهر عن 45 عائلة نازحة من دير الزور تقطن في مدرسة "عين عروس"، بهدف الضغط عليهم لإخلاء الصفوف لإعادة تأهيلها ووضعها بالخدمة، مشيرا إلى أن العملية التعليمية مطبقة في إحدى كتل البناء المدرسي.

وأضاف أنهم شكلوا وفدا لمقابلة رئيس المجلس وأعضائه للمطالبة بتأمين بديل للسكن لهذه العائلات التي تشكل النساء وأطفالهن الجزء الأكبر منهم.
وناشد النازحون، منظمات، التدخل العاجل لإنقاذ الأطفال والنساء والمرضى مما ينتظرهم من وضع مأساوي في وتأمين البديل لهم مع اقتراب فصل الشتاء.

وأشاروا إلى أنهم يحافظ النازحون على أثاث المدرسة ولا يمانعون إخلاءها مباشرة بشرط تأمين مساكن لهم ولأطفالهم، حتى لا يتركون للمجهول في منطقة محاصرة تواجه أزمات في توفير الخبز والكهرباء وفرص العمل.

وشهدت مناطق ريف "تل أبيض" الجنوبي أزمة حادة في نقص الخبز نتيجة  إيقاف "القائم مقام" التركي الأفران الخاصة عن العمل وحصر توزيع الطحين لفرني "تل أبيض" و"عين العروس" التي جددها المجلس المحلي، ما خلق زحام كبير نظرا لعدد العسكريين والمدنيين الكبير بعد توقف 13 مخبزا في القرى.

زمان الوصل
(67)    هل أعجبتك المقالة (63)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي