أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

يقطع شرايينه بين المزح والجد

تقدم الفتى محمد مروان علي من الدحاديل بشكوى إلى مخفر القدم في الضبط رقم 672، ضد صديقه في الحارة حيث كانا يتمازحان بسكين وفجأة تحول المزاح وتطور في غفلة منهما إلى جدّ، وجروح نازفة على أرض الواقع والحقيقة.

فعندما حاول محمد الامساك بيد صديقه التي كانت تلوح في وجهه بسكين حاول صديقه أن يسحب يده منه بخفة تمنعه من الإطباق عليها وتشليحه السكين، ولكنه لم يكن ماهراً كفاية للقيام بهذه الحركة ما أدى لإصابة راحة يد محمد اليسرى بجرح قاطع، إضافة إلى جرحين آخرين من الفرعين الشريانيين المنبثقين من القوس الراحية السطحية، ما أدى إلى قطع الشرايين التي ربطت في إسعاف مشفى دمشق من ناحية الفروع النازفة، بينما تمت خياطة الجروح النازفة في راحة اليد المصابة والتي لم يتبين بعد درجة العجز فيها..‏

الثورة
(89)    هل أعجبتك المقالة (87)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي