أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وزير داخلية النظام يؤكد انفراج مشكلة جوازات السفر


أكد وزير الداخلية في حكومة النظام، محمد الرحمون، أن مشكلة تأخر إصدار جوازات السفر قد عولجت، وسيبدأ الانفراج بمنح وتجديد جوازات السفر ابتداء من 10 تشرين أول المقبل وستنتهي المشكلة بشكل كامل قبل نهاية الشهر المقبل.
وأشار وزير الداخلية في تصريح تلفزيوني، إلى أن الأمور ستعود إلى شكلها الطبيعي من خلال منح الجواز المستعجل خلال 24 ساعة، وجواز السفر العادي سيمنح خلال 10 أيام.
وكانت وزارة الداخلية وعدت بإنهاء أزمة التأخر في إصدار جوازات السفر في 20 آب الماضي وهو ما لم يتم لأسباب تقنية قاهرة خارجة عن إرادة الوزارة، بحسب الرحمون.
وشهدت سوريا منذ عدة أشهر أزمة نقص في جوازات السفر، بسبب الإقبال على استصدارها، بينما أعلنت الجهات الحكومية أن الكميات المطبوعة لديها نفذت، وأنها تبحث عن دولة تقبل طباعتها، على الأغلب أستونيا، حيث أن الطبعة النافذة كانت من إصدار فرنسي. وتبلغ تكاليف الحصول على جواز السفر المستعجل داخل البلاد حالياً 31 ألف ليرة سورية ويصدر خلال 24 ساعة، والعادي كلفته 13 ألف ليرة ويصدر بين 7 إلى 15 يوماً، أما الرسم القنصلي للحصول على جواز مستعجل خارج البلاد 800 دولار، والعادي 300 دولار.

اقتصاد - احد مشاريع زمان الوصل
(20)    هل أعجبتك المقالة (16)

مرحبا

2021-09-27

انا برأيي وفرو المصاري لان جواز السفر السوري صار تاني او تالت اسوأ جواز سفر بالعالم و ما عاد الو قيمة ابداً ابداً.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي