أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

استهداف مجموعتين وقنص 3 عناصر للنظام في إدلب وحلب

أرشيف

قُتل وجرح عدة عناصر في صفوف قوات النظام، اليوم السبت، إثر استهدافات متعددة للمقاومة السورية طالت مواقع لقوات النظام على مقربة من خطوط التماس الفاصلة بين المقاومة السورية وقوات النظام جنوبي إدلب وغرب محافظة حلب ضمن منطقة "خفض التصعيد الرابعة" (إدلب وما حولها).

وقالت مصادر عسكرية في غرفة عمليات "الفتح المبين" لـ"زمان الوصل" إن "طاقم الـ "م.د" التابع لـ"الجبهة الوطنية للتحرير"، استهدف بصاروخ موجه من نوع (تاو)، مساء السبت، مجموعة عسكرية لقوات النظام كانت في نقطة متقدمة على جبهة قرية "حنتوتين" القريبة من مدينة "معرة النعمان" جنوب محافظة إدلب، ما أدى لمقتل وجرح المجموعة بالكامل".

في السياق، أوضحت المصادر أن طاقم الـ "م.د" في الجبهة استهدف بصاروخ موجه من نوع (تاو)، عصر السبت، مقرا عسكريا لقوات النظام تتحصن بداخله مجموعة على جبهة قرية "بالة" بريف حلب الغربي، ما أدى لتدمير جزء من المقر ومقتل وجرح بعض العناصر الذين كانوا يتحصنون بداخله.

إلى ذلك، تمكنت سرايا القناصين العاملة ضمن غرفة عمليات "الفتح المبين" من قنص عنصرين تابعين لقوات النظام، إثر استهدافهما بسلاح القناصة على محور قرية الملاجة القريبة من مدينة "كفرنبل" جنوب محافظة إدلب، كما تمكنت السريا من قنص عنصر ثالث لقوات النظام على جبهة "بسراطون" غرب محافظة حلب.

وأكدت المصادر أن استهدافات المقاومة السورية تأتي رداً على الغارات الجوية الروسية التي تستهدف القرى والبلدات السكنية بشكل يومي في إدلب وحماة وحلب، بالإضافة للقصف المدفعي والصاروخي المكثف من قبل قوات النظام منذ أشهر عدة، والذي أدى لمقتل وجرح العشرات من المدنيين غالبيتهم من النساء والأطفال.

زمان الوصل
(12)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي