أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

سيارة لـ"حزب الله" تصدم طفلا وأباه في ريف دمشق

من دمشق - أرشيف

توفي طفل وأصيب أبوه بجروح خطيرة إثر صدمهما من قبل سيارة عسكرية تابعة لميليشيا "حزب الله اللبناني" يوم الأربعاء في منطقة "الجراجير" في القلمون الغربي بريف دمشق.

وقال مراسل "زمان الوصل"، نقلا عن مصادر محليه، إن السيارة نوع "هونداي ألنترا" يستقلها عنصران من الحزب دهست الرجل والطفل عندما كانت تسير بسرعة فائقة على أطراف المدينة على الطريق الرئيسي المؤدي لمدينة "دير عطية".

وأشارت المصادر إلى أن الطفل الذي يبلغ الثامنة من العمر فارق الحياة، بينما أصيب والده بإصابات خطيرة،  فيما لاذ العنصران بالفرار عقب الحادثة دون النظر لحالة المصابين أو إسعافهما.

وأضافت أن الأهالي نقلوا الرجل وولده لإحدى النقاط الطبية في مدينة "دير عطية" قبل تحويلهما إلى أحد مشافي العاصمة دمشق، مؤكدة أن الطفل فارق الحياة قبيل وصوله للمشفى بسبب نزيف داخلي، فيما أدخل والده للعناية المشددة نتيجة كسور في جمجمته.

ويرتكب عناصر ميليشيا حزب الله تجاوزات عديدة ضد المدنيين في مناطق القلمون الشرقي والغربي دون أي رادع أو تدخل من قبل قوات النظام.

زمان الوصل
(20)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي