أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بابا الفاتيكان يدين عمليات الإجهاض ويعتبرها قتلا

ذكر أن الإجهاض أكثر من مجرد مشكلة - رويترز

أدان بابا الفاتيكان فرانسيس عمليات الإجهاض، قائلا بأنها جريمة قتل.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها للصحفيين، الأربعاء، على متن طائرة أقلته لدى عودته من جولة خارجية شملت المجر وسلوفاكيا.

وذكر البابا فرانسيس أن الإجهاض أكثر من مجرد مشكلة، وأن القضية تتعلق بالحياة البشرية.

وأضاف: "الإجهاض جريمة قتل، من يقوم بعملية الإجهاض يقتل، يجب احترام حياة الإنسان، هذا الأمر واضح للغاية، هل من المقبول قتل الناس لحل مشكلة ما؟ هل من الصواب استئجار قاتل لقتل شخص ما؟"

وفي حديثه عن زواج المثليين، قال إن الزواج بين الرجل والمرأة أمر مقدس، وليس للكنيسة أي سلطة لتغيير هذه القداسة.

وحول عمليات التطعيم ضد فيروس كورونا، أكد البابا أن جميع من في الفاتيكان تقريبا تلقى اللقاح ما عدا قلة قليلة.

الأناضول
(18)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي