أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

نيران المقاومة السورية تقتل وتجرح عددا من جنود الأسد

أرشيف

قُتل عدد من الجنود وجرح آخرون من قوات النظام، إثر استهداف المقاومة السورية مواقع وثكنات عسكرية على خطوط التماس في منطقتي جبل الزاوية جنوب إدلب، وسهل الغاب غرب محافظة حماة ضمن ما يُعرف بمنطقة "خفض التصعيد الرابعة" (إدلب وما حولها) أمس الإثنين.

وأعلن فصيل "جيش النصر" أحد مكونات "الجبهة الوطنية للتحرير" المنضوية ضمن تشكيلات "الجيش الوطني السوري" والعاملة في منطقة إدلب، عن مقتل وجرح عناصر من قوات النظام، إثر استهدافهم بالرشاشات المتوسطة على محاور جبهات سهل الغاب غرب محافظة حماة.

إلى ذلك، أكد فصيل "أنصار التوحيد" أن عنصراً من قوات النظام، قُتل مساء الإثنين، إثر استهدافه بسلاح القناصة على جبهة "الملاجة" القريبة من مدينة "كفرنبل" جنوب محافظة إدلب.

وكثفت قوات النظام والميليشيات الإيرانية من قصفها المدفعي والصاروخي، مساء الإثنين، مستهدفة قرى وبلدات "تقاد، وكفر عمة، وكفر تعال، والقصر، وبينين، والرويحة، والعنكاوي، والفطيرة، وسفوهن، وفليفل، والحلوبة" في أرياف حماة وحلب وإدلب، ما أدى لإصابة طفل بجروح طفيفة في بلدة "تقاد" غرب حلب، بالإضافة لدمار واسع لحق في منازل المدنيين نتيجة القصف.

زمان الوصل
(36)    هل أعجبتك المقالة (28)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي