أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

سوريا.. الحد الأدنى للأجور لا يغطي سوى 7 بالمئة من الحاجة الفعلية

أكدت صحيفة "قاسيون" الموالية للنظام، والتي يصدرها الحزب الشيوعي من دمشق، أن الحد الأدنى للأجور في سوريا البالغ حالياً 72 ألف ليرة سورية لا يغطي إلا 7% تقريباً من حاجات المعيشة الأساسية للأسرة، وبيّنت أن الغذاء الضروري يُشكّل نحو نصف تلك الحاجات.

وأضافت الصحيفة، أن تكاليف المعيشة تجاوزت مليون ليرة شهرياً خلال الربع الأول من 2021 أي ما يعادل 330 دولاراً تقريباً، بينما أصبح الحد الأدنى للرواتب والأجور بعد الزيادة الأخيرة 72 ألف ليرة ما يعادل 24 دولاراً.

وأشارت الصحيفة إلى أن كلفة الغذاء الضروري للفرد تبلغ 90 ألف ليرة شهرياً أي حوالي 30 دولاراً، منوهةً بأن الحد الأدنى للأجر غير قادر على توفير الـ2,400 حريرة اللازمة للعامل يومياً، ويقل بـ20 مرّة عن الحدّ الأدنى للأجر كوسطي عالمي.

وارتفع الحد الأدنى لأجور ورواتب العاملين من نحو 47 ألف ل.س إلى 71515 ل.س، دون تعديل الحد الأدنى للراتب المعفى من ضريبة الدخل والذي لا يزال عند 47 ألف ل.س، (أي أول 47 ألف ل.س فقط من الراتب معفاة من الضريبة).

وجاءت زيادة الرواتب عقب أيام من رفع سعر الخبز والمازوت والسكر والرز المدعومين، ورفع ليتر البنزين غير المدعوم (أوكتان 95) إلى 3000 ل.س، وكذلك رفع أسعار جميع أنواع الأدوية بنسبة 30%.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(24)    هل أعجبتك المقالة (33)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي