أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا.. توتر في "انخل" بين مجموعات موالية لروسيا وإيران

مقاتل في درعا - أرشيف

شهدت مدينة "انخل" شمال درعا، اشتباكات بين الفيلق الثامن التابع للفيلق الخامس الموالي لروسيا من جهة وعناصر يتبعون لأمن الدولة الموالي لإيران أمس، بسبب قيام الأخير اعتقال أحد أبناء المدينة.

وقالت شبكة "درعا 24" إنه بعد اعتقال دورية لفرع أمن الدولة أحد أبناء مدينة "انخل"، نزل مقاتلون محليون يعملون ضمن صفوف اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس إلى الشوارع، وجرى إطلاق نار في الهواء بشكل كثيف.

وأضافت أنّه تبع ذلك تهديد متبادلة بين الطرفين، وجرت اتصالات بين قياديين في اللواء الثامن في مدينة إنخل، وضباط الأجهزة الأمنية، وتم التفاهم بالإفراج عن الشخص الذي تم احتجازه، وانتهى بذلك التوتر في المدينة.

وأشارت الشبكة إلى أنه يقود المجموعات المحلية العاملة ضمن صفوف اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس في مدينةإنخل "عبد الحكيم العيد" المُلقب "أبو الحكم"، الذي كان يعمل سابقاً ضمن الجيش برتبة نقيب، ثم بعد العام 2011، انضم لأحد الفصائل المحلية، وعمل قيادياً ضمن فصيل كان يُسمّى "شباب السنّة"، وتحوّل بعد اتفاقية التسوية والمصالحة في منتصف العام 2018، إلى اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس، وتابع عمله فيه أيضاً.

وأكدت الشبكة أن هناك العديد من حالات الاعتقال لمواطنين من قبل الأجهزة الأمنية على الحواجز العسكرية، ويختفي العديد من الأشخاص بعد اعتقالهم دون معرفة مصيرهم. ومما يذكر بأنّ هناك العديد من حالات الاعتقال لعناصر وعاملين ضمن صفوف اللواء الثامن، يتم الإفراج عنهم بعد ضغوط ومفاوضات بين الأجهزة الأمنية وقيادات اللواء الثامن.

زمان الوصل
(102)    هل أعجبتك المقالة (88)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي