أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الحسكة.. "الاتحاد الديمقراطي" يختطف أحد أعضاء المجلس الوطني الكردي

عبد الغفار

قال المجلس الوطني الكردي في سوريا أمس الأحد، إن الأجهزة الأمنية التابعة لحزب "الاتحاد الديمقراطي" اختطفت أحد أعضائه في الحسكة.

واعتبر هذه الحادثة تندرج في اطار ممارسات "الاتحاد الديمقراطي" PYD لتبدد المناخات الملائمة للمفاوضات الكردية التي لا يريدون لها الاستمرار بشكل واضح وجلي.

وذكرت الأمانة العامة للمجلس الوطني الكردي  في بيان تلقت "زمان الوصل" نسخة منه إن الأجهزة الأمنية التابعة لحزب PYD اختطفت عبد الغفار محمد عضو اللجنة المنطقية  للحزب الديمقراطي الكردستاني- سوريا وعضو المجلس المحلية النابع للمجلس الوطني في جل آغا (الجوادية).

وكان "محمد" يستقل سيارته مع زوجته في الساعة الثامنة مساء من الجمعة على طريق رميلان- القامشلي قبل أن يجري إيقافه من قبل عناصر ملثمة بسيارتين مفيميتن قرب قرية "شبك"، واقتادوه مع سيارته الى وجهة مجهولة تاركين زوجته على الطريق العام، وفق البيان.

وأشار المجلس إلى اطلاق الملثمين الرصاص في الهواء لتفريق الأهالي الذين تجمعوا حولهم واتجهوا نحو بلدة جل آغا (الجوادية) ورميلان.

وسبق أن تعرض "محمد" للاختطاف في  28-3-2021 والتهديد بسبب نشاطه في الحزب واطار المجلس الوطني.

وطالب المجلس الكردي  بالإفراج الفوري عن "عبد الغفار محمد"  وكافة محتجزي الراي في سجون  PYD والكف عن هذه الممارسات الترهيبية.

زمان الوصل
(36)    هل أعجبتك المقالة (42)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي