أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وفاة شاب وطفل شقيقين غرقاً في "عفرين"

في ساقية مياه "كمروك"

توفي شقيقان (شاب وطفل) ظهر اليوم الجمعة، غرقاً في ساقية لجر المياه بمنطقة "عفرين" شمالي حلب.

وقال مراسل "زمان الوصل" في المنطقة، إنّ شقيقين توفيا بعد أن غرقا في ساقية مياه "كمروك" التي تصب في مياه بحيرة "ميدانكي" في منطقة "عفرين"؛ حيث توفي الشقيق الأكبر "ديبو حمادة" 19 عاماً، بعد أن حاول إنقاذ شقيقه الأصغر "عمر حمادة" 13 عاماً من الغرق.

وأضاف أنّ "فرق الغطس في الدفاع المدني انتشلت الجثتين من الساقية ونقلتهما إلى المشفى، فيما تعتبر هذه الحادثة الثانية من نوعها التي تشهدها منطقة (عفرين) خلال أسبوع واحد".

ووفق إحصائيات الدفاع المدني فقد بلغ عدد حالات الغرق المسجلة خلال عامي 2018 و2019 في شمال غرب سوريا 95 حالة غرق، بينهم 23 طفلاً و12 امرأة، في حين بلغ عدد الحالات المسجلة منذ مطلع هذا العام 6 حالات غرق، منها 5 حالات في "عفرين" وواحدة في نهر الفرات.

وتضم منطقة "عفرين" العديد من المسطحات المائية المختلفة، ومن أهمها بحيرة "ميدانكي" التي تعتبر واحدةً من أهم مقاصد التنزّه والرحلات وقضاء العطل في الشمال السوري ولا سيما في ظل ارتفاع درجات الحرارة.

هذا وجدّد الدفاع المدني عبر صفحته الرسمية على موقع فيسبوك مناشدته للأهالي في الشمال السوري بالابتعاد قدر الإمكان عن ظاهرة السباحة في المسطحات المائية والبحيرات والسواقي، لكونها غير صالحة للسباحة وخطرة جداً.

وشدد في الوقت نفسه على ضرورة عدم محاولة إنقاذ أي غريق مهما كانت صلة القرابة وطلب المساعدة وتأمين وسائل الأمان في حال وجود شخص متمرس على الإنقاذ، إضافةً لإخبار فرق الدفاع المدني بأسرع ما يمكن.

زمان الوصل
(57)    هل أعجبتك المقالة (57)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي