أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الاتحاد الأوروبي: تدابير "كورونا" تجاوزت 5.85 تريليون دولار

من برلين - جيتي

قال أبرز مسؤول اقتصادي في الاتحاد الأوروبي اليوم الإثنين إن تكلفة إجراءات التعافي التي وضعها الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء السبع والعشرين فيه للخروج من الجائحة، بلغت حوالي 5.85 تريليون دولار.

وأخبر المفوض الاقتصادي للاتحاد الأوروبي، باولو جينتيلوني، لجنة من البرلمان الأوروبي بأنه بالمقارنة بحزم التحفيز التي أعلنها الرئيس الأمريكي جو بايدن للتخفيف من أثر الجائحة، يمكن للاتحاد الأوروبي أن يتساوى بواشنطن بثقة عندما توضع كل الجهود في الاعتبار معا.

وفي محاولة لتجنب الانتقادات، قال جينتيلوني إن تكلفة "الإجراءات التي تتخذ حتى الآن من الدول الأعضاء والاتحاد الأوروبي وصلت إلى 4.8 تريليون" يورو.

وافق الاتحاد الأوروبي على حزمة تمويل مشتركة قيمتها 750 مليار يورو فضلا عن موازنة بقيمة 1.1 تريليون يورو على مدار سبع سنوات ستوجه بقوة للتعامل مع الركود الاقتصادي غير المسبوق الذي سببه كوفيد-19 وسيتعين على 450 مليون مواطن في الكتلة التغلب عليه. مازالت معظم هذه الإجراءات تحتاج إلى موافقة نهائية من المجلس التشريعي.

خلال أول مائة يوم له في الرئاسة، أمن بايدن حزمة إنقاذ كاسحة قيمتها 1.9 تريليون دولار لإغاثة نحو 330 مليون أمريكي. وهناك أيضا خطة مقترحة للبنية التحتية بقيمة تريليوني دولار إضافية فضلا عن خطة كشف عنها مؤخرا بنحو 1.8 تريليون دولار لمساعدة الطلاب والعائلات والعمال، ما يجعل إجمالي حزمة الإغاثة نحو 6 تريليونات دولار.

وفي السياق، قال جينتيلوني "إن نظرنا إليها من زاوية معينة، بإمكاننا أن نقول إن رد فعل الولايات المتحدة أقوى وأسرع من رد الفعل الأوروبي".

وأضاف "لكننا لسنا دولة فيدرالية. ولذا يجب أن نضع في الاعتبار العمل على مستوى الدول الأعضاء والاتحاد الأوروبي،" ليصل إجمالي التكلفة إلى 4.8 تريليون دولار.



أ.ب
(9)    هل أعجبتك المقالة (10)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي