أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل 4 ضباط و3 عناصر لقوات الأسد جنوب إدلب

أرشيف

قُتل وجرح عدد من ضباط وعناصر قوات الأسد اليوم الجمعة، إثر عملية نفذتها "هيئة تحرير الشام" بالقرب من بلدة "الملاجة" جنوب محافظة إدلب.

وأكد مصدر عسكري لـ"زمان الوصل" أن عملية "انغماسية" نفذها عناصر "هيئة تحرير الشام"، ظهر الجمعة، استهدفت مقراً عسكرياً لقوات الأسد على جبهة "الملاجة" القريبة من مدينة "كفرنبل" جنوب محافظة إدلب، ما أدى إلى مقتل 4 ضباط، و3 عناصر من قوات الأسد، وجرح آخرين، بالإضافة لمقتل عنصر من "هيئة تحرير الشام" وعودة بقية عناصر الهيئة إلى الأماكن التي انطلقوا منها دون تعرضهم لأي إصابة.

وحصلت "زمان الوصل" على أسماء بعض القتلى وهم: الملازم "ماهر صفوان"، والملازم "حسان غانم"، والملازم "عادي بدوي"، والملازم "عامر محيله"، والمجند "طارق صالح عباس"، ويتبعون لقوات "الفيلق الخامس" المدعومة من روسيا.

وتأتي العملية ردا علة الاستهداف المتكرر لقوات الأسد مناطق في ريف إدلب، وفي آخرها قُتل مدني وجرح آخرون يوم الجمعة، إثر استهداف قوات النظام المتمركزة ضمن "الفوج 46" بصاروخ حراري من نوع "كورنيت" الأطراف الغربية لمدينة "الأتارب" غرب محافظة حلب.

ويعتبر هذا الاستهداف الرابع خلال الـ 24 ساعة الماضية، نتج على إثر تلك الاستهدافات مقتل 3 أشحاص بينهم امرأة، وإصابة 4 آخرين بينهم طفلان.

وكثفت قوات الأسد قصفها المدفعي والصاروخي مستهدفة قرى وبلدات "بزابور، والأربعين، وسرجة، ومعرزاف، ودير سنبل، والرويحة، وبينين، وسفوهن، وكفر عويد، والفطيرة، وفليفل" جنوب إدلب، دون وقوع أي إصابة تذكر.

زمان الوصل
(9)    هل أعجبتك المقالة (15)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي