أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

سفير الأسد في لبنان يعلق على عودة العلاقات مع السعودية

عبد الكريم

قال سفير نظام الأسد في لبنان "علي عبد الكريم" إن "السعودية دولة شقيقة وعزيزة وأن نظامه يرحب بأي خطوة في صالح العلاقات العربية ـ العربية".

ونقلت وسائل إعلام موالية ولبنانية من بينها "الوكالة الوطنية للإعلام" عن "علي" قوله إنه "يقدر أن الأشقاء في مراجعة نرجو ألا تكون طويلة، وأرى ذلك من خلال اللقاء بعدد من الدبلوماسيين ومن خلال المتابعات والتصريحات".

وزعم أن "سوريا مرحبة وسعيدة بذلك لأنه يعبر عن قوتها وانتصار رؤيتها وصوابية موقفها".

تصريحات "علي" جاءت بعد مزاعم عن عودة العلاقات مع السعودية، وبعد لقائه وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية "شربل وهبة".

وأضاف: "سوريا ترحب بأي مبادرة فيها مراجعة مسؤولة لأنها حريصة على أشقائها، والسعودية دولة شقيقة وعزيزة وأي خطوة في صالح العلاقات العربية العربية سوريا ترحب بها".

وادعى أن "الكثيرين يعيدون النظر بموقفهم من سوريا، وهذا يؤكد صوابية موقفها. سوريا ترحب بكل المبادرات التي تريد الوصول إلى أمان أكثر لبلدانهم، وطبعا هي صاحبة مصلحة في تصويب أي شقيق أو بلد كانت له مواقف في الاتجاه الخاطئ عندما يعيد النظر فيها" على حد زعمه.

زمان الوصل
(13)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي