أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بلدة تابعة لـ"جبلة" دون صرف صحي منذ 25 عاماً لعدم وجود "اعتماد مالي"

يعاني أهالي بلدة "زاما" التابعة لمدينة "جبلة" بريف اللاذقية، من عدم تخديم بلدتهم بشبكة صرف صحي منذ 25 عاماً لعدم وجود "اعتماد مالي"، بحسب ما ذكر تلفزيون "الخبر" الموالي.

ونقل التلفزيون عن سكان من البلدة قولهم: "نلجأ لحفر جوَر فنيّة لكل منزل خاصة به، وحالياً معظم الجوَر خارجة عن الخدمة، بسبب مساحتها الصغيرة نسبياَ واستطاعتها القليلة"، مشيرين إلى "خوفهم الدائم من انتشار الأمراض، والروائح السيئة بالإضافة لانتشار الحشرات كالذباب والبرغش وخاصةَ أن فضل الصيف وحرارته تساعد على انتشارها".

وأضافوا: "بدأنا بمطالبة تخديم المنطقة التي تضم حوالي 250 منزلاً بالصرف الصحي منذ حوالي 25 سنة، ولكن من دون أن يتم تنفيذ أي مشروع".

كما نقل عن رئيس البلدية "عدي العلي" قوله: "قمت بتقديم دراستين لتنفيذ مشروع الصرف الصحي وكان العائق بتنفيذها هو عدم وجود اعتماد مالي يدعم تنفيذ المشروع، منذ سنوات كان مبلغ 8 مليون ليرة كفيل بتنفيذه، لكنه لم ينفذ".

وأضاف: "كان يصلنا حوالي مليونين أو ثلاثة ملايين سنوياً لنقوم بإصلاحات وصيانات وتخديم البلدة، وهذه السنة وصلنا 9 ملايين ليرة لكن هذا المبلغ لا يمكن البلدية من تنفيذ أي مشروع كبير مثل تنفيذ شبكة الصرف الصحي".

وأوضح أنه "كل عدة أشهر يقوم برفع طلب لمحافظ اللاذقية، ليوعز لمؤسسة المياه والصرف الصحي بتوجيه شفاطات للبلدة، لتقوم بدورها بشفط ما تحتويه الجور الفنية، لكن بعد فترة وجيزة نعود لنفس المشكلة، من فيضان الجور وانتشار الحشرات والروائح".

زمان الوصل
(10)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي