أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل الرئيس التشادي بعد 30 عاما في السلطة

ديبي - رويترز

أعلن جيش تشاد، الثلاثاء، مقتل رئيس البلاد إدريس ديبي، متأثرا بجروح أصيب بها خلال مشاركته في معارك.

وقال الجيش، في بيان بثه التلفزيون الرسمي، إن "رئيس الجمهورية إدريس ديبي إيتنو لفظ أنفاسه الأخيرة مدافعا عن وحدة وسلامة الأراضي في ساحة المعركة".

وأضاف: "نعلن ببالغ الأسى للشعب التشادي نبأ وفاة ماريشال تشاد، الثلاثاء".

كما أشار المتحدث باسم الجيش "عزم برماندوا أغونا"، للتلفزيون الرسمي، أن ديبي أصيب "في معارك ضد المتمردين في شمال البلاد خلال عطلة نهاية الأسبوع"، دون مزيد من التفاصيل.

وفي السياق، أفادت وسائل إعلام محلية، بأنه تم حل البرلمان والحكومة على خلفية وفاة الرئيس، مشيرة إلى بدء خطوات لتشكيل مجلس عسكري برئاسة محمد إدريس ديبي، نجل الرئيس الراحل، لمدة 18 شهرا.

والاثنين، أعلنت اللجنة الانتخابية في تشاد، إعادة انتخاب ديبي، الذي يحكم منذ 30 عاما، لولاية سادسة بحصوله على 79.32 بالمئة من الأصوات، في الاقتراع الرئاسي الذي جرى في 11 أبريل/ نيسان الجاري.

الأناضول
(43)    هل أعجبتك المقالة (46)

شيكيرانتوس

2021-04-20

عقبال سيادة الرئيس المناضل المقاوم الممانع الفريق الركن بثار الأثد قدس الله سره بس خلي يستعجل شوي, 21 سنة كمان حلوين مو شرط يطبق ال30.


2021-04-22

عقبال بشار الأسد عاجل غير آجل.


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي