أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل جنود روس في بادية حمص خلال إنزال جوي والتنظيم يتبنى

أرشيف

قالت وكالة "أعماق" القناة الرسمية لتنظيم "الدولة الإسلامية"، اليوم السبت إن جنديين روسيين قُتلا في بادية ريف حمص الشرقي برصاص مقاتلي تنظيم "الدولة"، إثر إفشال عملية إنزال جوي للقوات الروسية في المنطقة.

وأوضحت "أعماق" في بيان لها، أن جنديين من القوات الروسية قُتلا، اليوم السبت، وأصيب آخرون في اشتباك اندلع بعد محاولة مروحية للقوات الروسية  تنفيذ عملية إنزال جوي في "بادية السخنة" أثناء وجود مجموعة من مقاتلي الدولة الإسلامية فيها.

وأشارت إلى أن مقاتلي التنظيم فتحوا نيران أسلحتهم الرشاشة تجاه المروحية أثناء هبوطها واشتبكوا بشكل مباشر مع جنود القوات الروسية الذين كانوا يهمّون بالنزول على الأرض.

وأكدت أنه عوضاً عن الخسائر البشرية، تم إلحاق أضرار تلفية في المروحية التي أسرعت تحت كثافة النيران إلى الفرار بجثث القتلى والمصابين.

وتعتمد خلايا تنظيم "الدولة"، على نصب الكمائن، وتنفيذها بشكل مباغت، مستهدفةً مواقع عسكرية وأرتالا وقوافل نفطية لقوات الأسد والميليشيات المرتبطة بروسيا ضمن البادية السورية الممتدة من مدينة "البوكمال" شرق محافظة دير الزور، وصولاً إلى بادية "السخنة" بريف حمص الشرقي، موقعةً عشرات القتلى والجرحى خلال الأشهر الماضية جُلهم من قوات وميليشيات "الفرقة 25 مهام خاصة، والفيلق الخامس، ولواء القدس الفلسطيني، والدفاع الوطني" الذين تدعمهم روسيا، وتكلفهم بمهمات عسكرية لتمشيط البادية من فلول تنظيم "الدولة".

زمان الوصل
(25)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي