أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إيران.. وقوع حادث في منشأة تخصيب اليورانيوم بمفاعل "نطنز"

صور جوية لمنشأة نطنز - أ ف ب

وقع حادث اليوم الأحد في موقع "نطنز" النووي الإيراني، تعلق بشبكة توزيع الكهرباء الخاصة به، وذلك بعد ساعات فقط من بدء تشغيل أجهزة طرد مركزي متطورة جديدة تعمل على تخصيب اليورانيوم بشكل أسرع، حسبما أفاد التلفزيون الحكومي، وفق ما ذكرت وكالة أسوشيتد برس.

وأوضحت الوكالة أن هذه أحدث واقعة يشهدها أحد أكثر المواقع أمانًا في طهران وسط مفاوضات بشأن الاتفاق النووي الممزق مع القوى العالمية.
ونقل التلفزيون الرسمي عن "بهروز كمالوندي"، المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، إعلانه عن الحادث.

وقال التلفزيون الحكومي: "قال كمالوندي لحسن الحظ أن الحادث لم يتسبب في أي أضرار بشرية أو تلوث ... ومازال التحقيق جاريا فى سبب الحادث".

واستخدم تلفزيون الدولة في تقريره المنسوب إلى كمالوندي باللغة الفارسية كلمة يمكن استخدامها أيضًا للتعبير عن "حادث".

ونشرت منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، الذراع المدنية لبرنامجها النووي، في وقت لاحق بيانًا باستخدام نفس الصياغة المستخدمة في التقرير التلفزيوني، بدون الخوض في التفاصيل.

وقالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية ومقرها فيينا والتي تراقب البرنامج الإيراني إنها "على علم بالتقارير الإعلامية" لكنها رفضت التعليق.

وتعرض "نطنز" لانفجار غامض في تموز/يوليو الماضي وصفته السلطات فيما بعد بأنه "عملية تخريب". يشتبه في أن إسرائيل، العدو الإقليمي لإيران، نفذت هجومًا هناك بالإضافة إلى شن هجمات أخرى، فيما تتفاوض القوى العالمية الآن مع طهران في فيينا بشأن اتفاقها النووي.

كما ألقت إيران باللوم على إسرائيل في مقتل العالم الذي بدأ البرنامج النووي العسكري للبلاد قبل عقود. لم تعلن إسرائيل مسؤوليتها عن أي من الهجمات، على الرغم من أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وصف إيران مرارًا بأنها التهديد الرئيسي الذي واجهته بلاده في الأسابيع الأخيرة.

وأعلنت إيران أمس السبت إطلاق سلسلة من 164 جهاز طرد مركزي من طراز (آي آر-16) في المفاعل، وحقنها بغاز اليورانيوم، والبدء في دورانها بشكل سريع.

زمان الوصل - رصد
(30)    هل أعجبتك المقالة (30)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي