أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مصدر يكشف عن وثائق وتقارير لـ"زمان الوصل" ساهمت برفع قضايا بفرنسا وألمانيا ضد "كيماوي الأسد"

الخطيب

قال "هادي الخطيب" مدير "الأرشيف السوري" في تصريح خاص لـ"زمان الوصل" إن ثلاث منظمات حقوقية وإنسانية سورية تقدمت بشكاوى جنائية في فرنسا وألمانيا تتعلق بالهجمات الكيميائية ارتكبها نظام بشار الأسد على وجه التحديد بحق المدنيين في سوريا، مستندين في ذلك لعدد من تقارير جريدة "زمان الوصل" الحصرية حول الهجمات، ووثائق نشرتها الجريدة على قدر كبير من الأهمية والموثوقية.

واختارت مجلة "تايم" الأميركية الصحافي "هادي الخطيب" ضمن قائمتها لمائة شخصية تشكل المستقبل حول العالم، في فئة المدافعين عن القضايا.

وقدّم "الأرشيف السوري" و"المركز السوري للإعلام وحرية التعبير" و"مبادرة عدالة المجتمع المفتوح" قائمة بالوثائق والمقالات التي تم الحصول عليها من "زمان الوصل"، والتي دعمت حجة المحامين الذين يعملون في الشكوى القانونية لفهم قضايا مثل إخفاء الأسلحة الكيميائية في مستودعات سرية وتفاصيل عن صاروخ "البركان"، إضافة إلى أسماء قادة في القوات الجوية السورية.

واستعرض الخطيب الوثائق والتقارير الصحفية الخاصة بـ"زمان الوصل"  التي تعتبر حجر أساسي في بناء القضايا وهي:

زمان الوصل
(39)    هل أعجبتك المقالة (42)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي