أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يغلق منطقة "السيدة زينب" ويفصلها عن محيطها بسواتر ترابية

أغلق نظام الأسد الطرق الفرعية الواصلة بين بلدات "ببيلا" و"حجيرة" و"السيدة زينب" بريف دمشق بشكل كامل، بعد رفع سواتر على مداخل ومخارج المنطقة، لأسباب مجهولة، وفق ما أكدت "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا".

وقالت المجموعة إن قوات الأمن أغلقت تلك المناطق، دون إعلان رسمي، بحجة الدواعي الأمنية، مشيرة إلى أن الطريق الأمن السوري أبقى الطريق لعام مفتوحاً فقط للأغراض الأمنية والحالات الطارئة.

وأضافت أن الأهالي في تلك المناطق ومن بينهم عشرات العائلات الفلسطينية القاطنة فيها اشتكوا من هذه الإجراءات التعسفية التي تثقل كاهلهم وتزيد من معاناتهم، وتعيق حركتهم باتجاه المناطق والبلدات الأخرى وتعزلهم عنها، وتضطرهم للسير على الأقدام مسافات طويلة للوصول لوسيلة نقل تقلهم إلى أعمالهم. 

وأكدت أن قوات الأسد تفرض إجراءات أمنية مشددة على جميع المناطق والبلدات في دمشق وريفها وعلى المخيمات الفلسطينية التي تقع تحت سيطرتها، أو التي أعادت السيطرة عليها، حيث اتخذت قرارات عديدة قيدت حركة المواطنين في الدخول والخروج إلى مناطقهم والتحكم في معيشتهم.

زمان الوصل
(94)    هل أعجبتك المقالة (119)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي