أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تحدي هبوط الدولار في الأسواق.. نازل يعني نازل

حركات غريبة تقوم بها صفحات ومواقع موالية للنظام، وتتحدث عن هبوط الدولار في السوق خلال أيام بشكل مدوي، ثم تقسم أغلظ الأيمان أن هذا الهبوط أكيد وسوف يفاجئ الجميع، وخصوصاً المضاربين الذين سيتعرضون لخسارة قسم كبير من أموالهم.
 
طبعاً هذه الصفحات والمواقع، لا تتحدث عن إجراءات جديدة، ولا عن أموال قادمة ولو من الغيب، لتنقذ الليرة السورية، وإنما تلقي تحدياتها في الفراغ، الأمر الذي قد يشير إلى وجود توجيه من سلطات عليا، هي ذاتها التي تدعي أن هبوط الليرة في السوق السورية، وهمي، لذلك تستخدم ذات الأسلوب الوهمي، للتأثير على سعر الصرف.

بكل الأحوال، ما لفتنا في هذه الحملة لمقاومة هبوط الليرة، هو العبارات المستخدمة فيها، فهي مثيرة للسخرية في كثير من الأحيان، كأن يكتب مدير إحدى الصفحات الاقتصادية: "والله العظيم الدولار رح ينزل الأسبوع القادم"، ثم يتحدث عن أشياء يعرفها ولكنه لا يستطيع التصريح بها.. بينما إحدى الصفحات اختارت أن تكتب كل بضع ساعات، عبارات مثل: "نازل يعني نازل".. وعندما يسأل المعلقون ما هو الشيء النازل، وقد التبس عليهم الأمر، يشير مدير الصفحة بكلمة واحدة أنه: الدولار.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(19)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي